استعراض الترتيبات المتعلقة بالقمة العربية
وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة- الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط
  • القراءات: 203
ب . م ب . م

لعمامرة يعقد جلسة عمل موسعة مع الأمين العام لجامعة الدول العربية

استعراض الترتيبات المتعلقة بالقمة العربية

العمل على جعل قمة الجزائر محطة أساسية في مسيرة العمل العربي المشترك

عقد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، أمس الثلاثاء بالجزائر، جلسة عمل مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، بمشاركة وفدي الجانبين، تناولت كافة الترتيبات المتعلقة بالقمة العربية المرتقبة بالجزائر يومي الفاتح والثاني من نوفمبر 2022 وكذا القضايا الدولية التي تهم الشأن العربي. وحسب بيان لوزارة الخارجية، فقد أشاد الأمين العام للجامعة العربية بالمناسبة، بالجهود التي تبذلها الجزائر وبالأفكار التنظيمية المطروحة بغية تمكين القادة العرب من مشاركة الجزائر أفراحها بمناسبة الذكرى الثامنة والستين لاندلاع الثورة التحريرية وفي نفس الوقت الاستلهام من هذا التاريخ المجيد لبلورة رؤية طموحة ترقى إلى مستوى تطلعات الشعوب العربية وتستجيب بفعالية للتحديات التي تفرضها التطورات الراهنة على الساحة الدولية"

واتفق الطرفان في الختام على "مواصلة تعزيز التنسيق في المراحل المقبلة لإنجاح هذه القمة وجعلها محطة أساسية في مسيرة العمل العربي المشترك"وكان أحمد أبو الغيط قد قام في وقت سابق، بوضع إكليل من الزهور أمام النصب التذكاري المخلد لشهداء الثورة التحريرية المجيدة، بمقام الشهيد بالجزائر العاصمة، في اطار الزيارة التي يقوم بها إلى الجزائر والتي تندرج في إطار التنسيق المستمر بين الجزائر وأمانة الجامعة بخصوص التحضير للقمة العربية وكذا حول مسائل أخرى تخص مستجدات الأوضاع في المنطقة العربية على ضوء التوترات الحالية على الساحة الدولية وما خلفته من انعكاسات سلبية على دول المنطقة.