ملتقى وطني حول المكي شباح
  • القراءات: 447
لطيفة داريب لطيفة داريب

يومي 18و19 أفريل ببسكرة

ملتقى وطني حول المكي شباح

أعلن المسرح الجهوي لبسكرة، عن تنظيم ملتقى وطني حول رائد الحركة المسرحية والثقافية، المجاهد المكي شباح وهذا يومي 18و19 أفريل من السنة الجارية، تحت عنوان المكي شباح، مسرح وأدب وكفاح، وهذا بالتعاون مع دار الثقافة أحمد رضا حوحو، والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية.

جاء في بيان الملتقى أنّ المجاهد المكي شباح، الذي ولد سنة 1894 وتوفي سنة 1991، هو أديب وفنان مسرحي ومجاهد، ابن مدينة الزيبان، يستحق أن يُنظم لأجله ملتقى وطني يحاول الإلمام بمختلف جوانب الحياة الأدبية والفنية والنضالية والشخصية له، مضيفا أن هذه الشخصية عُرفت بنضالها المستميت من أجل حرية البلد والحفاظ على ثقافته، حيث كان المكي مجاهدا ونقابيا ومعارضا شرسا لسياسة الأمر الواقع التي طبقها المستعمر وممثليه، كما كان وفيا لقيم الحرية والإنسانية وأرقى معانيها، ولهذا واجه أعداء شعبه بالفكرة والكلمة والنضال والحنكة السياسية والقانونية واستعمل جميع الأسلحة السلمية والميدانية المتاحة، فحمل لواء الثقافة وأسس جمعيات وكتب مصنفات إبداعية موجّهة لمختلف الشرائح والفئات الاجتماعية، انطلاقا من التزام المثقف وكفاح المناضل وحس حامل لواء تحرير الإنسان بكل ما تحمله كلمة التحرير من معاني.

وما جعل شخصية المناضل المرحوم شباح المكي، تستحق جمع مثقفي الوطن حول أعماله الفنية والأدبية ومسيرته النضالية، هو أنّ الحركة النضالية لهذا الرجل الرمز، لم تقتصر على نشاطه الإبداعي والجمعوي والنضالي في مدينة بسكرة، رفقة أعلام مثل محمد رضا حوحو ومحمد العيد آل خليفة والطيب العقبي وغيرهم، بل تعداه إلى مستوى وطني في مرافقته لنشاطات جمعية العلماء المسلمين، مع جميع أعلامها، بل تعدى نشاطه حدود الوطن، إذ هاجر إلى فرنسا ليواصل مسيرته التوعوية والنضال الذي لم يتوقف عن رفع رايته حتى وافته المنية سنة 1991. وأمام تعدّد نشاطات وإبداعات هذه الشخصية الوطنية والفنية وتنوّع منجزاتها، ارتأى المنظمون فتح النقاش حولها، في هذا الملتقى الوطني، ليشمل محاور متنوعة، تنوّع حياة ومسيرة النضال الفني والفكري والسياسي لهذا المعلم الثقافي الوطني الشامخ.

في هذا السياق، سيتم مناقشة جهود المكي شباح في النضال السياسي والنشاط الجمعوي والنقابي (قبل الثورة وبعدها)”. المكي شباح أديبا ومفكرا (الآثار الأدبية ومضامينها الفنية، المواقف الفكرية والسياسية)”. المنجز المسرحي للمكي شباح (قراءات في منجزه المسرحي ونقاش لفكره المسرحي)”. و«المكي شباح، فنان في عيون المثقفين الجزائريين (البعد المحلي والدولي)”. وقد حدد آخر أجل لتلقي الملخصات في 15 مارس من السنة الجارية، في حين سيكون تاريخ لتلقي النصوص كاملة قبل 31 مارس 2020.

العدد 7216
26 سبتمبر 2020

العدد 7216