لمخرجه يوسف محساس

فيلم “سيعود” في مهرجان ستوكهولم السينمائي

فيلم “سيعود” في مهرجان ستوكهولم السينمائي
فيلم “سيعود” في مهرجان ستوكهولم السينمائي
  • القراءات: 817

سيكون الفيلم الجزائري “سيعود” للمخرج يوسف محساس (39 دقيقة)، ضمن المنافسة الرسمية بمهرجان الأمل السينمائي الدولي في ستوكهولم، التي تقام افتراضيا من بين 10 إلى 13 سبتمبر المقبل، حسبما عُلم من المركز الجزائري لتطوير السينما.

أُنتج فيلم “سيعود” بمساهمة المركز الجزائري لتطوير السينما وشركة روداكم. وتدور أحداثه خلال العشرية السوداء.

صاحب محل للحلاقة يستعد لإغلاقه نهائيا وتغيير المهنة، يدخل محله رجل غريب رفقة ابنه الصغير ويطلب منه بإصرار، قص شعر الطفل رغم اعتراض الحلاق. يخرج الرجل لقضاء حاجة ويترك الطفل. وبعد لحظات يُسمع صوت انفجار عنيف. تطول مدة الانتظار، ولا يعود الأب، إلا أن الطفل يصر يوميا على الذهاب إلى المحل، ويبقى ينتظر عودة والده.

يتميز الفيلم بحبكة القصة، ونجاح المخرج في شد انتباه الجمهور طيلة مدة العرض، إلى جانب الأداء الجيد للممثلين الذين انغمسوا في الأجواء الدرامية للقصة.

شارك في أداء الأدوار الرئيسة كل من سليمان لوراري والممثلة نهى أولعة. والمخرج يوسف محساس خريج المعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري دفعة 2012.

ويذكر أن مهرجان الأمل السينمائي الدولي بستوكهولم في السويد، يهتم بسينما المرأة والطفل، وسينما ذوي الإعاقة. ويُنتظر عرض الأفلام المختارة بشكل أساس، في العاصمة السويدية ستوكهولم؛ بسبب الظروف الاستثنائية الحالية التي تمر بها البلاد وبقية العالم من جائحة كورونا.

ويتنافس المشاركون في المهرجان على عدة جوائز، منها درع الأمل لأفضل فيلم روائي طويل، ودرع الأمل لأفضل مخرج، ودرع الأمل لأفضل سيناريو، ودرع الأمل لأفضل ممثل وممثلة، ودرع الأمل لأفضل فيلم قصير، إلى جانب جائزة لجنة التحكيم للتميز والإبداع للفيلم القصير.