"علياء" تنظم ندوة "المثقف والعمل الإنساني"
المسرح الجهوي "عبد القادر علولة"
  • القراءات: 385
رضوان. ق رضوان. ق

توجه عائداتها للأطفال مرضى السرطان

"علياء" تنظم ندوة "المثقف والعمل الإنساني"

يحتضن المسرح الجهوي "عبد القادر علولة"، السبت المقبل 16 أكتوبر، أول ندوة ثقافية تضامنية، من تنظيم جمعية "علياء" الخيرية، بعنوان "المثقف والعمل الإنساني"، حيث ستستضيف الدكتور السعيد بوطاجين الذي سيوقع كتابه "مرايا عاكسة" الصادر عن دار "الوطن اليوم"، والجزء الأخير لكتاب "المسرح والهوية" الصادر عن دار "خيال" للنشر والترجمة، بمشاركة أساتذة وأكاديميين ومثقفين، إلى جانب شخصيات ثقافية وسياسية وفنية وإعلامية، وطلبة ومحسنين.

حسب رئيسة الجمعية الصحفية، عالية بوخاري، فإن الندوة تعد الأولى من نوعها في الجزائر، وستبرز دور المثقف الجزائري في العمل الإنساني، وكيف يكون فاعلا في مجتمعه ليساعد ويدعم ويرفع الغبن عن المعوز والمريض بأعز وأجمل ما يملك، وهو الكتاب، حيث ستوجه مداخيل الندوة والبيع بالإهداء لصالح الأطفال المصابين بالسرطان في مستشفى "الأمير عبد القادر"، مؤكدة أن النشاط يدخل ضمن سلسلة الندوات والمبادرات التضامنية لصالح المرضى والمعوقين، بالتعاون مع مسرح وهران الجهوي وجمعية "وحي المثقفين"، والتنسيق مع جمعية إعانة الأطفال المصابين بالسرطان.

تهتم جمعية "علياء" بالمجال الخيري والإبداعي، وقد تأسست يوم 27 أكتوبر 2020 في وهران، تعنى بمبادرات إنسانية وخيرية وتحفز الشباب بالدرجة الأولى، من خلال دعمهم اجتماعيا وثقافيا وفتح أمامهم باب الأمل، حتى يستطيعوا الاندماج أكثر في المجتمع ويجسدوا مشاريعهم في عالم الشغل، كما تولي الجمعية اهتماما خاصا بسكان المناطق النائية والأرياف والعائلات المحرومة والعنصر النسوي. وفيما يخص الجانب الإبداعي، فإن جمعية "علياء" سطرت برنامجا ثريا لرفع راية الثقافة، وفتح المجال أمام المبدعين الشباب، وتطمح إلى فتح صالون ثقافي بمدينة وهران، يكون فضاء للإبداع وتبادل الأفكار وتشجيع المواهب، مع العمل على تجسيد مشاريع فنية على أرض الواقع، من شأنها أن تخدم وهران والجزائر والتركيز على الملتقيات والندوات والتحضير للقاءات عربية ودولية تصب في المجال الإنساني والإبداعي.