جديدنا.. موقع إلكتروني ومدرستان تكوينيتان
لطيفة داريب لطيفة داريب

سعودي يفصح عن برنامج الأوبرا في الخريف ويصرّح:

جديدنا.. موقع إلكتروني ومدرستان تكوينيتان

عقد مدير «أوبرا الجزائر بوعلام بسايح، الفنان نور الدين سعودي، ندوة صحفية أمس، تطرق فيها إلى نقاط عديدة، مثل إنشاء موقع إلكتروني للأوبرا بعلامة جديدة وكذا تقديم البرنامج المخصص لموسم الخريف، إضافة إلى تأسيس مدرسة لتعليم الرقص مخصصة للصغار وأخرى في طريق الإنجاز لإتقان الغناء والعزف.

بهذه المناسبة، قال سعودي، إنّ الأوبرا احتضنت ونظمت أكثر من مئة نشاط خلال السنة الماضية، وتسير على هذا المنوال هذه السنة، حيث أنها تنظم نشاطين إلى ثلاثة خلال الأسبوع، بمشاركة الجوق الأندلسي والأركسترا السيمفونية وبالي الأوبرا، إضافة إلى نشاطات مشتركة مع فرق صينية وروسية وإيطالية.

كما أعلن سعودي عن إطلاق الموقع الإلكتروني للأوبرا، وكذا عن قرب فتح مدرسة تعليم الرقص للصغار الذين يبلغون من العمر ست سنوات إلى أربعة عشر سنة، وأخرى في طور الإنجاز لإتقان فن الغناء الليري والكوريغرافية وغيرها من الفنون، موجهة للصغار الهواة المنخرطين من قبل في هياكل التكوين، حيث سيتم الاستعانة بالإطارات الجزائرية والصينية، وأعلن بالمقابل، عن قرب صدور كتاب جميل عن نشأة ومشوار أوبرا الجزائر وهذا بمناسبة مرور سنتين على افتتاحها الرسمي من طرف رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في 20 أكتوبر.

من جهته، تحدث السيد عيسى رحماوي بالتفصيل عن برنامج الأوبرا خلال موسم الخريف، فقال إنه سينطلق هذا الجمعة، بعرض لفرقة الجاز، «إفريكيا سبيريت»، كما سينشط سهرات شهر سبتمبر التي تنطلق عند السابعة والنصف، كل من الجوق الجهوي لقسنطينة، والفنانة ليلى بورصالي التي تقدم وصلة بعنوان «الدخول بالنوبة»، إضافة إلى عرض كوريغرافي لآسيا غرمة، بعنوان «نون أو رحلة العصافير»، ومن ثم عرض للأركسترا السيمفونية للأوبرا، الذي سيعرف تقديم نور الدين سعودي لنوبة «دزيرية» وبعدها سمفونية بتهوفن، وسيشهد هذا العرض الذي ينظم بعنوان «ما بين الشرق والغرب»، حضور مدير أوبرا ميلانو.

وواصل رحماوي تقديم برنامج الأوبرا، وهذه المرة لشهر أكتوبر، الذي سينطلق بعرض كوميدي لكريم بعنوان «ما بعد الاكتئاب»، يليه عرض فني لصافي بوتلة، كما تشهد الأوبرا في هذه الفترة، تنظيم المهرجان للموسيقى السمفونية وبالضبط ابتداء من 13 إلى 19أكتوبر. كما تحتفي الأوبرا خلال هذا الشهر، بالذكرى الثانية لتأسيسها، حيث سيشهد في العشرين أكتوبر، تنظيم حفل من إحياء الأركسترا السيمفونية للأوبرا رفقة فرقة صينية. كما سيتم أيضا تنظيم عرضين لمسرح بيكولو لميلانو، وكذا عرضين لسرد القصص الإفريقية من طرف قاصين من الجزائر ومصر وتونس والطوغو والغابون.

وسيشهد شهر نوفمبر، العديد من التكريمات لكل من أحمد وهبي وأحمد سري وعبد الكريم دالي، كما سيتم إحياء ذكرى ثورة التحرير، إضافة إلى تقديم عرض لجمعية مزغنة تكريما لزروق مقداد، إضافة إلى عرضين للأوركسترا السيمفونية وبالي الأوبرا.

أما في شهر ديسبمر، ستكون الانطلاقة مع الفنان الإكواتوري ليو روخاس، الذي سيقدم عرضا بالناي، كما ستقدم الأوركسترا عرضا مع فرقة روسية، في حين سيتم تكريم الفنان كمال حمادي، وكذا تقديم الجوق الجهوي لتلمسان عرضه «حنين»، إضافة إلى عرض لبالي الأوبرا الذي يقدم حاليا عروضه بالولايات المتحدة الأمريكية، كما ستحيي فرقة «بابيلون» حفلا خلال هذا الشهر، وكذا عرضا آخر لفنانين من العصر الحالي للشعبي.

من جهتها، تحدثت الآنسة ماجدة رحال، المديرة المساعدة لشركة ديجيتال «شيفت أن»، عن تأسيس هذه الشركة للموقع الإلكتروني للدار، الذي يحمل علامة المؤسسة ويعرّف بها، كما يعلن مستخدميه عن تفاصيل برنامج الأوبرا، وإمكانية شراء التذاكر عن طريق الانترنت في القريب بالتعاون مع القرض الشعبي الجزائري، وهذا وفقا لنظام بيع الأماكن مرقمة، مضيفة أن الجمهور يمكنه الاشتراك في موقع الأوبرا عبر بريد إلكتروني، للحصول على كل المعلومات المتعلقة ببرنامج الأوبرا.

العدد 6650
17 نوفمبر 2018

العدد 6650