تكريم بوحيرد في أسبوع أفلام المقاومة والتحرير
المجاهدة الجزائرية جميلة بوحيرد

تكريم بوحيرد في أسبوع أفلام المقاومة والتحرير

كرمت النسخة الأولى من أسبوع أفلام المقاومة والتحرير خلال حفل افتتاحها أمس، بتونس، المجاهدة الجزائرية جميلة بوحيرد، تقديرا لها ولدورها ودور المرأة الجزائرية عموما في مقاومة الاستعمار الفرنسي لبلادها.

وتشارك في هذه الطبعة الاولى من التظاهرة التي بادرت بها المكتبة السينمائية التونسية بالشراكة مع الجمعية اللبنانية للفنون التي تحتضنها مدينة الثقافة بتونس، أفلام من تونس والجزائر وسوريا ولبنان وفلسطين وإيران ومصر. وعرف حفل الافتتاح الذي جرى بمدينة الثقافة حضور وجوه ثقافية ونضالية تونسية من بينها الفنان التونسي لطفي بوشناق والكاتب الصحفي الفلسطيني عبد الباري عطوان. 

وتهدف هذه التظاهرة التي تتواصل إلى غاية 26 جانفي، ـ حسب منظميها ـ إلى تسليط الضوء على فعل المقاومة التي تنتصر للشعوب المحتلة وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وكذا وإظهار وحشية العدو والانتهاكات المختلفة التي تعرضت إليها المناطق المحتلة.

وأبرز بعض المتدخلين في سهرة الافتتاح أهمية الحدث بالنسبة للقضية الفلسطينية التي غيبت في ظل الأحداث الجارية في بعض الدول العربية ـ حسبهم ـ مؤكدين من جهة أخرى أن الثقافة هي التي توحد العرب.

وافتتح الفيلم السوري دمشق حلب للمخرج  باسل الخطيب، أسبوع أفلام المقاومة والتحرير. ويؤدي أدوار البطولة في الفيلم الممثلون دريد لحام وصباح جزائري وشكران مرتجي وسلمى المصري وكندا حنا وعبد المنعم عمايري.

وتدور أحداثه حول رجل انطوائي يعيش في دمشق، وبقيت ابنته تحت الحصار في منطقة حلب فهو انعكاسات الحرب في سوريا على حياة الناس.

إقرأ أيضا..

رئيس الجمهورية يدعو إلى تقديس فضائل العمل والأخلاق
24 فيفري 2020
مجلس الوزراء يصادق على مشروع قانون الوقاية من التمييز وخطاب الكراهية

رئيس الجمهورية يدعو إلى تقديس فضائل العمل والأخلاق

بناء دولة قوية وتجنيبها الاضطرابات
24 فيفري 2020
رئيس الجمهورية يبرز أهداف التعديل الدستوري:

بناء دولة قوية وتجنيبها الاضطرابات

نشاطات عديدة للواء شنقريحة بالإمارات
24 فيفري 2020
حضر معرضي "يومكس" و«سيمتكس" بأبو ظبي

نشاطات عديدة للواء شنقريحة بالإمارات

العدد 7037
24 فيفري 2020

العدد 7037