برنامج احتفاليّ برأس السنة الأمازيغية
❊ بوجمعة ذيب ❊ بوجمعة ذيب

بلدية سكيكدة

برنامج احتفاليّ برأس السنة الأمازيغية

ضبطت مديريات الثقافة والرياضة والسياحة التابعة لبلدية سكيكدة، برنامجها الثقافي والفني الخاص بإحياء رأس السنة الأمازيغية المصادف لـ 12 جانفي من كل سنة.

وحسب السيد يوسف العيفة نائب رئيس بلدية سكيكدة المكلّف بالثقافة، فإنّ البرنامج الذي سيتم تنظيمه بالتنسيق مع الجمعيات الفاعلة على المستوى المحلي والمؤسسات الثقافية التابعة للبلدية، فسيحتضن فعاليته المركز الثقافي البلدي "عيسات ايدير" بوسط المدينة، ويشمل عدّة أنشطة، منها إقامة معرض في اللباس التقليدي الأمازيغي، وآخر في مختلف الحلويات والعجائن التقليدية، وفي الأكلات الأمازيغية التقليدية، إضافة إلى إقامة معرض في اللوحات الفنية المبرزة للتقاليد الأمازيغية من تنظيم المدرسة البلدية للفنون الجميلة. كما سيتمّ تنظيم عرض للأزياء متبوع برقص فلكلوري، مستمد من عمق الثقافة المحلية الأمازيغية، وتقديم أغان من الطابع الشاوي من أداء  تلاميذ مدرستي برج أحمام الابتدائية والإرشاد، وحفل آخر أمازيغي. كما تقرّر تنظيم محاضرة حول الموروث الثقافي الأمازيغي على مستوى مكتبة "خليفي الدراجي" بحي عيسى بوكرمة. أمّا بقاعة سينما "النجمة" فسيتم عرض فيلم "فاطمة نسومر".

من جهتها، ضبطت مديرية الثقافة للولاية برنامجها الاحتفالي الخاص برأس السنة الأمازيغية الموافق لـ 12 يناير 2969، بمشاركة كل من قصر ودار الثقافة والمكتبة الرئيسة للمطالعة العمومية. ويتضمّن في مجمله تنظيم استعراضات لفرق فلكلورية وفرق البارود من داخل وخارج الولاية، وإقامة معارض للكتاب الأمازيغي مع توزيع مطويات تعرّف بهذا الموروث، وأقراص مضغوطة حول كيفية تعلّم اللغة الأمازيغية، ومعرض آخر خاص بالحرف التقليدية بالتنسيق مع الجمعيات الفاعلة مع  إقامة استعراضات فنية لفرق الرقص الشاوي والقبائلي، وتقديم حفل فنيّ أمازيغي، وعرض مسرحيتين أمازيغيتين؛ الأولى "يوبا الثاني" للمسرح الجهوي لتيزي وزو، والثانية "ليلة إعدام" للمسرح الجهوي للعلمة. ويتضمّن البرنامج إقامة قعدة تقليدية أمازيغية مع عرض للباس التقليدي بمشاركة أطفال المدارس القرآنية، ومعرض للأكلات الشعبية، وآخر حول الأدوات التقليدية المتعلّقة بالتراث، ورسومات للأطفال خاصة بالموروث الثقافي الأمازيغي. كما سينشّط الدكتور محند أرزقي فراد بالمناسبة، مداخلة حول الثقافة الأمازيغية. زيادة على كلّ هذا، ستحتضن قاعة العروض الكبرى بقصر الثقافة، حفلا فنيا متنوعا ينشّطه كل من الفنان سليم الشاوي وبلعابد إدريس بمرافقة الفرقة الموسيقية نادي 21.

من جهته وفي إطار نفس الاحتفالية الوطنية، سطّر قطاع الشباب والرياضة للولاية من خلال كل مؤسساته، أنشطة ثقافية وفنية ورياضية، كتنظيم مسابقة في أحسن بحث حول الموضوع، إضافة إلى دورات واستعراضات رياضية. كما تقرر طيلة أسبوع كامل، بث أغان أمازيغية على مستوى كل مؤسسات الشباب.