الكتابة فنون وتقنيات تكتسب
  • القراءات: 233
 مريم. ن مريم. ن

"السيناريو" لعيسى شريط

الكتابة فنون وتقنيات تكتسب

صدرت طبعة جديدة للدليل النظري والتطبيقي "السيناريو" للمؤلف عيسى شريط، عن دار "الوطن اليوم" للطباعة والنشر والتوزيع. ويلتزم هذا الدليل بالابتعاد عن كل التعقيدات الأكاديمية، وأطروحاتها الملتصقة بالوظائف الجمالية والفلسفية للسينما، مع الأسلوب البسيط الذي يسهل استيعابه، ويضمن للقارئ تلقي المبادئ الأساسية لفن كتابة السيناريو شكلا ومضمونا. يرى عيسى شريط أن غياب كتاب السيناريو في الجزائر، مجرد إشكالية زائفة، كون الإشكالية الجوهرية هي "من هو كاتب السيناريو أصلا؟"، ليؤكد أنه شخص مبدع، له القدرة على ربط الشخصيات وبناء الأحداث التي من شأنها بلورة فكرة ما، وهي ميزة توجد أكثـر عند الروائيين والقاصين الذين بوسعهم أن يتحولوا إلى كتاب سيناريو.

يعطي هذا الكتاب أطرا نظرية وتطبيقية، تمكن من اكتشاف خبايا كتابة السيناريو وفق المقاييس العالمية الموافق عليها شكلا ومضمونا، مع البحث عن الفكرة، وكيفية كتابة المشهد والبناء الدرامي لقصة الفيلم ومعرفة معظم التقنيات السينمائية. للتذكير، السيناريست عيسى شريط ابن مدينة عين الحجل بالمسيلة، روائي وقاص ومخرج، كتب وأخرج عدة مسرحيات في إطار المسرح الهاوي، منها مسرحيات "البيت الكبيرة"، "ألعب لعبك" وغيرها، وأخرج عددا من الأفلام السينمائية الهاوية، وفاز منها فيلم "نداء الأرض" بجائزة أحسن أداء بالمهرجان الثاني لسينما الهواة في بوسعادة.

نشر شريط قبلها أيضا، كتاب "كيف نكتب سيناريو"، الصادر عن منشورات وزارة الشباب والرياضة والرابطة الوطنية لإطارات الشباب. كما كتب شريط  العديد من الأعمال الدرامية والوثائقية، منها فيلم "خالي"، إخراج الحاج رحيم، جائزة أحسن سيناريو "الجزائر عاصمة الثقافة العربية"، إنتاج التلفزيون الجزائري، وسيناريو الفيلم التليفزيوني "لخضر والبيروقراطية"، إخراج عبد القادر مرباح، وسيناريو شريط وثائقي "الزعفرانية مستشفى في جوف الأرض"، إخراج أمقران مريش 2009، وسلسلة "ساعد القط" الجزء الأول والثاني، ليحي مزاحم، إنتاج التلفزيون الجزائري 2010، وغيرها من الأعمال.