الدورة الـ33 تكرّم علالوش
التشكيلي الجزائري عمار علالوش
  • القراءات: 199
نوال جاوت نوال جاوت

مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية

الدورة الـ33 تكرّم علالوش

تكرم الدورة الثالثة والثلاثون لمهرجان المحرس الدوي للفنون التشكيلية المزمع انعقادها من 10 إلى 20 أوت الجاري، بتونس، التشكيلي الجزائري الذي وافته المنية مؤخرا عمار علالوش، الذي يعدّ أحد أهم الأسماء المختصة في الفن التشكيلي المعاصر.

عرف مشوار الفنان عمار علالوش، المولود بمدينة الميلية بولاية جيجل، مسيرة زاخرة حيث التحق بالدراسة التقنية ودرس بكل من قسنطينة وعنابة، واختار الالتحاق بالمدرسة العليا للهندسة والفنون الجميلة، كما درس وتربص بعدد من المعاهد الفنون الجميلة بأوروبا سواء الغربية أو الشرقية، وبدأ مشواره المهني في المصلحة التقنية للجسور والطرق بقسنطينة، قبل أن يتحول إلى مركز التكوين المهني ثم انتقل للتعليم بالجامعة سواء بمعاهد الفنون الجميلة أو بكلية الهندسة المعمارية والتعمير أو بكلية الإعلام والاتصال بقسنطينة، كما شغل منصب مدير غرفة الحرف بقسنطينة، وعمل كمسؤول بالقسم الفني بالمتحف المركزي للجيش سنوات الثمانينيات، وشغل منصب الرئيس الجهوي للاتحاد الوطني لفنون التشكيلية قبل أن ينتخب رئيسا للجمعية الوطنية للفنون التشكيلية، وساهم في تأسيس جمعية أصدقاء متحف سيرتا بقسنطينة، كما كان عضوا في عدد من الجمعيات الدولية المهتمة بهذا الفن.

وكان الفنان عمار علالوش، يركز في عمله على مواضيع بحد ذاتها، تميل إلى الهندسة المعمارية والفنون وكان يهتم بالبينة والشيء، الفنون والمهن، وكانت أعماله تتسم بالميل إلى الثقافة التقليدية المغاربية التي تتناول مواضيع الحداثة والبحث عن الهوية في ماضي الأجداد، كما اشتغل على مؤلف في هذا المجال بعنوان الفنون التشكيلية الجزائرية في مواجهة أصولها وتاريخها من الطاسيلي إلى اليوم، حيث تطرق إلى التأثير والتأثر، عن الخصوصية والعولمة، كما تناول المفاهيم الجديدة في مجال الفن للتقنيات والممارسات الحالية التي لها علاقة بالتكنولوجية وبالتفاعلية.

وناضل علالوش، من أجل مشروع مغاربي لخلق فضاء للحوار والتواصل بين الفنانين التشكيليين، حيث أكد خلال العديد من المحاضرات التي قدمها في السنوات الأخيرة، على ضرورة اكتشاف ما تزخر به البلدان المغاربية من مبدعين، والتعريف بثقافتها من خلال إقامة معارض مشتركة وبذلك خلق فضاءات للتواصل والنقاش والتبادل المعرفي الثقافي والاستثمار في العقل البشري، وكان يرى أن الفنون التشكيلية في المغرب العربي، لا تحظى بالاهتمام اللازم ويعاني فنانوها من التهميش.

وكان حلم علالوش، استرجاع أعماله الفنية التي بقيت في تونس، حيث انتقل الفنان في بداية تسعينيات القرن الماضي، إلى الجارة تونس، فأقام هناك وشارك في العديد من المعارض والمواعيد الفنية وأبدع في العديد من الأعمال الفنية، التي لم يستطع جلبها معه عند العودة إلى الجزائر، كما كان الفنان يسعى ضمن مشروع يهدف إلى جمع شمل الشباب المهتم بهذا الفن وتنظيم الفن التشكيلي الذي يعاني نوعا من الفوضى، حيث كان يرى أنه من الضروري تصفية هذا المجال من الدخلاء لإتاحة الفرصة للمبدعين فقط.

وتكرّم الدورة الـ 33 من مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية إلى جانب علالوش، الفنان الليبي عمران بشنة، ولن يقتصر المهرجان على الاحتفاء بفن الريشة والألوان والنحت... بل سيحتفي ببقية الفنون ضمن برمجة من العروض الثّقافيّة والفنّية الّتي تكرس الانفتاح على المحيط وتنشيط المدينة.

تتحوّل مدينة المحرس المبتسمة لبحر خجول في كل صباح إلى مرسم مفتوح في كل صيف وقد انتشرت في أركانها وفضاءاتها ورشات مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية. وتستقطب هذه الورشات مواهب كل الأجيال وهي التي تتوزع على ورشات للأطفال وورشات لليافعين وورشات الفنانين بالإضافة إلى ورشة الترميم وصيانة الأعمال الموجودة في «حديقة الفنون» على شاطئ مدينة المحرس .

ما بين ورشات الرسم والنحت والجداريات والصيانة والترميم... لا يغفل مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية الجانب الفكري والعلمي للفن التشكيلي، حيث أصبحت المنابر الفكرية ركنا ثابتا في فقراته ومحطاته، وستكون مداخلات منابر الدورة 33 للمهرجان بإمضاء كل من حمدي المالكي ويسرى زغدان وخليل قويعة ونزار تريشلي ونزار المؤخر وصادق الطويل وجيهان الخالدي.

إقرأ أيضا.. في الثقافة

"البابطين" يطالب بتعميم التعليم والمعارف في كل بلدان العالم

أزمة "كورونا" دليل على ضرورة التعاون بين الدول والشعوب

صدور موسوعة "طريق الحرير القديم"

مسالك التاريخ لرسم معالم العالم الراهن

"ملح كل النسيان" رواية ياسمينة خضرا الجديدة

أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة

الكاتبة فاطمة الزهراء بطوش لتكشف لـ’’المساء":

‘’طموح مراهق" في القائمة الطويلة لمسابقة أدب الناشئة

المعهد العالي لمهن فنون العرض والسمعي البصري

تكوين 60 منشطًا تلفزيونيًا

قافلة مؤسسة زيغود يوسف التاريخية تحط في إيفري أوزلاقن قريبا

الذكرى 64 لاستشهاد زيغود وقفةٌ على الوحدة الوطنية

المزيد من الأخبار

شرفي يؤكد أن المهمة من صلاحيات سلطة الانتخابات:

تحسيس المواطن بضرورة التصويت دون التدخل في اختياره

بيطام وقسنطيني يثمنان قرار الرئيس تبون ويؤكدان لـ ”المساء”:

يمكن إيجاد بدائل للتبليغ عن الفساد بالدليل بدل الرسائل المجهولة

بعد تلويح عمال وكالة التنمية السياحية بالاحتجاج

الوزارة الوصية تطمئن وتعد بحل مشكل الأجور

اعتبر الأرقام المسجلة مشجعة.. بن بوزيد:

الوضعية الوبائية في الجزائر مستقرة

اجتمع بمديري الجرائد العمومية.. وزير الاتصال:

ضرورة الشرح الموسّع لمشروع تعديل الدستور

32 بالمائة منها خصت المرأة الريفية

النساء استفدن من 64 بالمائة من مشاريع "أنجام"

ممثل الاتحادية الكاميرونية يعلن عن تنظيمها في أكتوبر القادم

"الخضر" يواجهون الكاميرون وديا بهولندا

المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية

الانطلاق الرسمي للعملية من بلديتي بومرداس والرويبة

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

6 وفيات.. 210 إصابات جديدة وشفاء 105 مرضى

ترحيب دولي بإعلان السراج عزمه التنحي من منصبه

مؤتمر "برلين 2" حول ليبيا في 5 أكتوبر القادم

جريدة ألمانية تبرز معاناة الصحراويين جراء استمرار الاحتلال

المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان

المسابقة الوطنية لأحسن زيت زيتون

تيزي وزو تفتك ميداليتين ذهبية وبرونزية

مشروع 1500 سكن اجتماعي بمعسكر

الوالي يأمر بفسخ العقد مع مؤسسة صينية

قرى الجهة الشرقية ببلدية عمّال (بومرداس)

السكان يطالبون ببعث الحياة في المنطقة

الرئيس تبون ينصّب لجنة الإعداد رسميا ويجسّد التزاما آخر ووعدا جديدا

مشروع مراجعة قانون الانتخابات.. بداية المهمة

مؤكدا الدعم الكامل لمساعي مؤسسات الدولة.. الفريق شنقريحة:

الجيش سيبذل قصارى جهوده لإنجاح الاستفتاء

لفتت إلى عدم إغفال الأبعاد المستدامة

جمعيات تدعو لإشراكها في تنمية مناطق الظل

الحماية المدنية تحث الأولياء على مراقبة أبنائهم

80 بالمائة من حالات الغرق سُجلت بالشواطئ الممنوعة

التنسيقية الوطنية لأولياء تلاميذ "التريزوميا" تكشف عن مخاوفها:

المطالبة ببروتوكول صحي خاص بـ’’متلازمة داون"

"البابطين" يطالب بتعميم التعليم والمعارف في كل بلدان العالم

أزمة "كورونا" دليل على ضرورة التعاون بين الدول والشعوب

صدور موسوعة "طريق الحرير القديم"

مسالك التاريخ لرسم معالم العالم الراهن

"ملح كل النسيان" رواية ياسمينة خضرا الجديدة

أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة

العدد 7211
20 سبتمبر 2020

العدد 7211