جــــائزة "علاء الجابر للإبداع المسـرحي"

إطلاق اسم الجزائري حسين طيلب على فرع نصوص الأطفال

إطلاق اسم الجزائري حسين طيلب على فرع نصوص الأطفال
الكاتب المسرحي الجزائري الراحل حسين طيلب
  • القراءات: 751
د. مالك د. مالك

أعلنت جائزة "علاء الجابر للإبداع المسرحي"، حديثا، في حفل توزيع جوائزها للعام 2023 في القاهرة، عن إطلاق اسم الكاتب المسرحي الجزائري الراحل حسين طيلب على دورة الجائزة، في فرع نصوص الأطفال، في نسختها الرابعة، المقررة العام المقبل 2024.

أطلقت الجائزة اسم المسرحي البحريني الراحل فريد رمضان على دورة الجائزة في فرع النصوص الموجهة للكبار، والناقدة المسرحية المصرية الراحلة رانا أبو العلا على دورة الجائزة في فرع المقال النقدي، حسب ما جاء في كلمة لمؤسس وراعي الجائزة، الناقد والكاتب المسرحي العراقي علاء الجابر، في حفل تتويج الفائزين في مجالات فروعها الثلاثة (المقال النقدي، النصوص الموجهة للأطفال والنصوص الموجهة للكبار ) في دورتها الثالثة.

توفي حسين طيلب، متأثرا بمضاعفات فيروس "كورونا" سنة 2021، عن عمر ناهز 55 سنة، والفقيد كاتب ومخرج مسرحي، ورئيس جمعية ثقافية بتيبازة، من مواليد 14 أكتوبر 1966 في الجزائر العاصمة. وللراحل نصوص مسرحية كثيرة، مثل "أين تركت السيف؟!"، "ليلة القبض على جحا"، مونودرام "المشرد"، مونودرام "تصريح بجنون"، "مسجون 111"، "بني كلبون"، "هو وهي"، "عرس المحروسة"، "أبواب المحروسة" وغيرها.

وكتب طيلب حزمة سيناريوهات درامية، مثل سيناريو الجزء الرابع من مسلسل "جحا"، رفقة الكاتب أحمد رزاق. سيناريو الجزء الخامس من مسلسل "جحا"، سيناريو السلسلة الفكاهية "روح بلعقل"، سيناريو السلسلة الفكاهية ريحة لبلاد، وسيناريو المسلسل الفكاهي ماني لويزة". كما تولى طيلب مناصب، مثل مستشار ثقافي في مديرية الثقافة لولاية تيبازة، رئيس مكتب الجمعيات والمؤسسات الثقافية ومفتش النشاط الثقافي والفني.

تضمن الحفل، تكريم الفائزين بالجائزة في فروعها الثلاثة، والذين تنافسوا عليها من مختلف أقطار الوطن العربي، إذ كان للجزائر حصة هامة من التتويج، بحصول المؤلفة المسرحية الجزائرية أميرة بن عمارة، على جائزة لجنة التحكيم الخاصة في مجال النصوص الموجهة للأطفال (دورة المؤلف الإماراتي الراحل سالم الحتاوي) عن نصها المسرحي "مسافر عبر الزمن".

في حين نال المؤلف المسرحي الجزائري عبد الباسط باني، شهادة تقدير في مجال النصوص الموجهة للكبار "دورة المؤلف العراقي الراحل هادي المهدي"، عن نصه المسرحي "ماذا فعلت لتعيش؟".

وأميرة بن عمارة من مواليد 26 فيفري 2000 بوادي رهيو (غليزان) في الجزائر، أستاذة تعليم ثانوي تخصص أدب عربي، حاصلة على جائزة أوسكار المبدعين العرب في كتابة النص المسرحي ودرع التميز للإبداع العربي في فن القصة، ولها مجموعة قصصية معنونة بـ"العابثة الأخيرة". أما عبد الباسط بـاني (23) سنة، فطالب الهندسة المعمارية في جامعة البليدة، كاتب روائي له رواية بعنوان "مطلوعة"، تحصلت على جائزة رئيس الجمهورية "علي معاشي" للمبدعين الشباب، وشاعر صدر له ديوان شعر "بقايا رجل".

يذكر أن جائزة علاء الجابر للإبداع المسرحي"، انطلقت عام 2017، بهدف تشجيع المواهب الشابة في الوطن العربي على الكتابة الإبداعية في المجال المسرحي نقدا ونصا، ويحكم الجائزة قامات نقدية ومسرحية  هامة من كافة أرجاء الوطن العربي، وتتضمن الجائزة دروع تميز وشهادات تقدير ومبالغ مالية.

وقد عرف الحفل تكريم اسم الناقد المصري الراحل الدكتور مصطفى سليم، وتكريم ثلاث شخصيات لدورة الجائزة هذا العام، بدرع الجائزة، وهم  الكاتب المسرحي السيد حافظ، في مجال نصوص الأطفال، وفي مجال نصوص الكبار الكاتب المسرحي عبد الغني داود، وفي مجال المقال النقدي الناقدة المسرحية الراحلة رانا أبو العلا.