القوة الصامتة تفشل الأجندات

لم يتخلّف الشعب الجزائري ـ كما عهدناه ـ عن ممارسة حقه الانتخابي أمس، وأداء واجبه في نفس الوقت تجاه الأمة بالمشاركة في اختيار رئيس للجمهورية من بين خمسة مترشحين من يراه أهلا لتحمّل هذه المسؤولية الثقيلة، سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وأمنيا ودبلوماسيا، في هذا الظرف الاستثنائي الذي تعيشه البلاد منذ 22 فيفري، والمحيط الإقليمي والدولي الذي يفرض على الجزائر تحديات كبيرة لا يمكن التصدي لها في غياب رئيس شرعي يستمد قوته من الشعب للدفاع عن مصالحه ومصالح البلاد ويصونها على كافة الصعد.

لقد سجل الشعب الجزائري بالفعل تحديا في هذا الاستحقاق المصيري للبلاد، والذي يضاف إلى التحديات التي عرف بها عبر تاريخه القديم والحديث، كما أثبت أنه محصّن ضد الهزّات الفكرية والإيديولوجية، كما لم تهزّه المخططات الاستعمارية وآلتها العسكرية الجهنمية، حيث سطّر ملحمة بثورته التي خاضها أعزلا إلا من إرادته الفولاذية وإيمانه القوي بربه وحبه لوطنه وبعدالة قضيته.

وكان للشباب في هذا التحدي الفضل الكبير والذي شارك بقوة ـ على غير العادة ـ في هذا الاستحقاق مسلّحا بالروح الوطنية الصافية الخالية من الشوائب الإيديولوجية، ومن الحسابات السياسوية والنعرات الجهوية والتجاذبات المذهبية، شباب صنع التغيير الإيجابي بالحراك الشعبي، وها هو إلى جانب الآباء والأجداد يصنع الحل للأزمة السياسية التي عجز "السياسيون" وراكبو الموجات واللاعبون على الأحبال عن حلها.

إن الذي يهم الشعب ومنظمي هذا الاستحقاق والساهرين اليوم ليست نسبة المشاركة في حد ذاتها وإن كانت مطلوبة، بقدر ما يهم أنها كانت حرّة، شفّافة وديمقراطية معبّرة عن إرادة الناخبين، وأنها جرت في ظروف عادية جدا، خاصة وأنه يعلم أن نسبة المشاركة في الرئاسيات هي عادة ضعيفة عندنا وعند غيرنا على عكس الانتخابات التشريعية  والمحلية. كما أن هذه المشاركة أسقطت رهانات من يوهمون أنفسهم بسيناريوهات بعيدة كل البعد عن واقع الجزائريين، ولا يمكن تحقيقها إلا في مخيلاتهم، وليس أدل على ذلك من الصفعة التي و جهها الشعب أمس، لأولئك المراهنين على تركيع الجزائري و تقزيم دوره في رسم مستقبله بنفسه وبكل سيادة.

لقد قالت القوة الصامتة كلمتها وفوتت على المتربصين بالبلاد والعباد فرصة تحقيق أغراضهم الدنيئة التي تخدم أجندات خارجية.

إقرأ أيضا.. في الإفتتاحية

"يا جبل ما يهزك ريح"

توعدت القيادة السياسية على لسان رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، السيد عبد المجيد تبون، اللوبيات التي...

متى تفهمون الدرس؟!

"الفيلم الوثائقي" الذي بثته القناة التلفزيونية الفرنسية "فرانس-5" تشويه فاضح مع سبق الإصرار لصورة الحراك الشعبي الذي أبهر العالم لأزيد...

التزامات الرئيس

حمل اجتماع مجلس الوزراء الذي تراسه، أول أمس، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون العديد من القرارات المبشرة لصالح الفئات الهشة،...

الكرة في ملعب الشعب

وضع رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، أول أمس، في لقاء مع ممثلي الصحافة الوطنية النقاط على الحروف فيما يتعلق...

رصيد لا ينضب

المحنة التي تمر بها الجزائر على غرار باقي دول العالم وبدرجات متفاوتة أثارت قيم التضامن عند أبناء هذا الشعب الذي...

الإخلاص والوفاء

الرسائل التي يوجهها رئيس الجمهورية للشعب الجزائري في هذا الظرف العصيب، سواء رسالته لمواطني البليدة الموجودين تحت الحجر الصحي الشامل...

،، واجب الحذر

"غرام وقاية خير من قنطار علاج" نردده كثيرا في يومياتنا، غير أنه لشيوعه أصبح في حياتنا العملية مجرد "لغو كلام"،...

المزيد من الأخبار

الوزير الأول يتخذ تدابير جديدة تبعا لتعليمات الرئيس تبون:

.. بداية النهاية

بداية من 15 أوت وبشروط وقائية مشدّدة

الجزائريون يعودون إلى الصلاة بالمساجد

بعد أشهر من المكافحة بالوقاية الاستباقية والاستشرافية

الخروج من الحجر الصحي والمنزلي.. بداية العد التنازلي

الإجراء مشروط باحترام النظام الوقائي

فتح الشواطئ وفضاءات الترفيه السبت المقبل

وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر:

هذا هو المطلوب في الحقل الإعلامي بالجزائر

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

11 وفاة.. 538 إصابة جديدة وشفاء 416 مريض

رئيس الجمهورية يترأس اليوم اجتماع مجلس الوزراء

دراسة ملفي الدخول الجامعي وخطة الإنعاش

صنّف العمل الإجرامي في خانة الإسلاموفوبيا

زكري يندّد بمحاولة حرق مسجد برون بليون

البطولة الفرنسية لكرة القدم

بودبوز لا ينوي الرحيل عن سانت إيتيان

وزير الداخلية يأمر بالتعجيل بإحصاء العائلات المنكوبة

فرق تقنية لإعداد صورة شاملة عن المباني المتضررة

”المساء” تنقل الأجواء والأصداء بعد يوم مرعب..

هبة تضامنية مع المتضررين من الزلزال بميلة

تجعله قادرا على تحمل هزات أرضية قوية

سد بني هارون مزود بتجهيزات مضادة للزلازل

فضلا عن تخصيص 118 إعانة مالية لمالكي السكنات ”البرتقالية”

إعادة إسكان 184 عائلة منكوبة بعد عشرين يوما

زار ميناء العاصمة.. وزير النقل

لا مواد متفجرة في موانئ الجزائر

الخبير مبتول يدعو إلى البحث عن حلول واقعية

الجزائر ستواجه منافسة شرسة في سوق الغاز

العدد 7177
09 أوت 2020

العدد 7177