نظام جديد خاص بالمنطقة المختلطة
وأ وأ

مونديال الأندية ”قطر ـ 2019”

نظام جديد خاص بالمنطقة المختلطة

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا” أمس، أن مونديال الأندية ”قطر ـ 2019” سيعرف تطبيق النظام الجديد الخاص بالمنطقة المختلطة، حيث تبدأ إجراء اللقاءات الصحفية مباشرة عقب إطلاق صافرة نهاية المباراة وقبل توجه اللاعبين إلى غرف تغيير الملابس. ويأتي تطبيق هذا الإجراء بعد نجاح هذا النظام خلال بطولة كأس العالم للسيدات فرنسا-2019 ومونديال الشباب تحت 17 عاما بالبرازيل 2019.

ويهدف هذا الإجراء إلى منح ممثلي وسائل الإعلام محتوى إضافيا عقب المباراة، وكذلك إتاحة الوقت أمام اللاعبين للراحة بعد انتهاء المباراة.

ومنذ سنوات عديدة، يجري اتباع نظام المنطقة المختلطة في المنافسات التي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم، إذ يتوجّب على اللاعبين المرور عبر هذه المنطقة بعد نهاية المباريات، ويضمن النظام الجديد البدء في أنشطة المنطقة المختلطة مباشرة عقب نهاية مقابلات البث.

وسيجري تقسيم كل منطقة مختلطة إلى ثلاث مناطق منفصلة، إحداها لناقلي البث التلفزيوني والإذاعي، والثانية للصحافة المطبوعة، والثالثة لغير الحاملين لحقوق البث.

تجدر الإشارة إلى أنه رغم تشجيع اللاعبين على الإجابة على أسئلة ممثلي وسائل الإعلام، إلا أن اللاعب غير ملزم بذلك، ولا يُطلب من مدربي الفرق المرور عبر المنطقة المختلطة، إذ تُجرى معهم المقابلات خلال المؤتمر الصحفي الذي يعقب المباراة.

وفي ضوء بدء أنشطة المنطقة المختلطة مباشرة بعد نهاية المباريات، ستبدأ فعاليات المؤتمرات الصحفية لمدربي الفرق بعد نحو 30 دقيقة من إطلاق صافرة نهاية كل مباراة، بهدف السماح لممثلي وسائل الإعلام بتغطية فعاليات هذه المؤتمرات. ويرى الاتحاد الدولي لكرة القدم أن النظام الجديد للمنطقة المختلطة يعد إجراء هاما يصب في مصلحة اللاعبين والإعلاميين، ويأمل أن يراه جميع المعنيين تطورا إيجابيا.

إقرأ أيضا..

العدد 7008
21 جانفي 2020

العدد 7008