معالجة قرابة 3000 قضية في نوفمبر الفارط
ق. و ق. و

مكافحة الجريمة بالعاصمة

معالجة قرابة 3000 قضية في نوفمبر الفارط

عالجت مصالح الشرطة القضائية لأمن ولاية الجزائر، خلال شهر نوفمبر المنصرم، ما يربو عن 3000 قضية متعلقة أساسا بحيازة واستهلاك المخدرات وحمل الأسلحة البيضاء المحظورة تورط فيها حوالي 4000 شخص.              

وحسب بيان لخلية الإعلام للأمن الولائي، فقد تم في إطار مكافحة الجريمة الحضرية، في نوفمبر الماضي، معالجة 2976 قضية أفضت إلى إيقاف 3590 مشتبه فيه من بينهم 1610 في قضايا تتعلق بحيازة واستهلاك المخدرات والأقراص المهلوسة، 323 شخص متورط في حمل الأسلحة البيضاء المحظورة و1657 شخص متورط في مختلف القضايا.

كما تمت معالجة 581 قضية متعلقة بالمساس بالأشخاص، 376 قضية متعلقة بالمساس بالممتلكات، أما بالنسبة للجنح والجنايات ضد الأسرة والآداب العامة، فقد عالجت ذات المصالح 29 قضية مقابل 490 قضية أخرى متعلقة بالجنايات والجنح، بالإضافة إلى 61 قضية متعلقة بالجرائم الاقتصادية والمالية.

وتورط أزيد من 300 شخص في قضايا حمل الأسلحة البيضاء المحظورة، وتم تقديمهم أمام الجهات القضائية، ليتم بأمر من وكيل الجمهورية ايداع 28 منهم الحبس المؤقت.

وفيما يخص مكافحة المخدرات، تم احصاء  1431 قضية تورط فيها 1610 شخص، مع حجز 6,458 كلغ من القنب الهندي، بالإضافة إلى 10535 قرص مهلوس 2,4 غرام من الكوكايين و3,52غ من الهيروين و78 قارورات محلول مهلوس.

إقرأ أيضا..

العدد 7008
21 جانفي 2020

العدد 7008