فخورون وليس فخورين
أ.ع أ.ع

مع صورة العبارة في الحافلة

فخورون وليس فخورين

إنتقد الكثير من رواد شبكات التواصل الاجتماعي التكسير الذي تتعرض لغة الضاد سواء عن قصد أو غير قصد، بعدما لاحظوا الخطأ الفاضح في العبارة التي كتبت على جانبي الحافلة المقلة للمنتخب الوطني من المطار إلى قصر الشعب، وكأن المشرفين على ذلك يفضلون أسلوب الكسر والجر عن الرفع ونحن في ذروة الابتهاج والفرحة بتتويج الجزائر بكأس أمم إفريقي. فمن المسؤول عن ”فخورين بكم” بدل ”فخورون بكم”؟ وهل عقمت الجزائر حتى تسند الأمور للذين يجهلون أبسط  قواعد اللغة العربية؟

إقرأ أيضا..

مبتول يقترح حوارا للخروج بورقة طريق
21 جانفي 2020
مراجعة سياسة التصنيع وتركيب السيارات

مبتول يقترح حوارا للخروج بورقة طريق

تدابير استعجالية وقروض مصغرة للفلاحين
21 جانفي 2020
فائض الإنتاج وإشكالية تذبذب أسعار البطاطا

تدابير استعجالية وقروض مصغرة للفلاحين

العدد 7007
20 جانفي 2020

العدد 7007