غلق 7 مرامل وتحويل أصحابها إلى الجهات القضائية
ق. و ق. و

الدرك الوطني يتصدى لظاهرة نهب الرمال بالجلفة

غلق 7 مرامل وتحويل أصحابها إلى الجهات القضائية

قامت مصالح الدرك الوطني بولاية الجلفة بغلق 7 مرامل وإحالة أصحابها على العدالة للنظر في مخالفات نشاطهم، حسبما علم أمس، من قيادة المجموعة الولائية للجهاز.

وكشف قائد المجموعة، المقدم نور الله حلاوي لوكالة الأنباء أن ”مصالحه قامت في إطار مكافحة نهب الرمال بصفة مخالفة للتشريع وما يهدد البيئة، بغلق 7 مرامل عشوائية كائنة بعدد من بلديات الولاية على غرار حاسي بحبح وسيد بايزيد”.

وتنشط هذه المرامل بصفة عشوائية وبمخالفة للتشريع القانوني الذي ينظم هذا المجال، حيث لا يحوز كثير منهم على رخص. ومنهم من ينشط في نقاط غير تلك المحددة بصفة قانونية عند الهيئات الموكلة لها بمتابعة هذه المرامل.

وأبرز المسؤول الأمني أن أهم سبب جعل مصالح الدرك الوطني تتحرك في هذه القضية، هو ”ملاحظة الحركة الكثيفة لشاحنات الوزن الثقيل المحملة بمادة الرمل والتي تجوب الطريق الوطني المزدوج رقم واحد، مما أبان أن هناك استنزافا غير عادي سيؤثر سلبا على البيئة وبالتالي نشاط مخالف للقانون في استغلال هذه المادة”.

وتعمل وحدات الدرك الوطني - بتعليمات من قيادة المجموعة - على تتبع وضعية المرامل التي تم إغلاقها وذلك بالسهر على عدم عودة النشاط بها، نظرا ”لجدية متابعة هذا الموضوع الذي ستتواصل جهوده الحثيثة بغية مجابهة كل ما هو غير قانوني لاستنزاف ثروات طبيعية تنعكس آثارها السلبية على المنطقة بيئيا” يضيف قائد المجموعة.

إقرأ أيضا..

العدد 6826
16 جوان 2019

العدد 6826