تمرين استعراضي لمكافحة التلوث البحري
ق. و ق. و

تم تنفيذه بالواجهة البحرية الغربية

تمرين استعراضي لمكافحة التلوث البحري

نفذت قيادة القوات البحرية، أمس، بالواجهة البحرية الغربية للناحية العسكرية الثانية تمرينا استعراضيا لمكافحة التلوث البحري بالمحروقات تحت عنوان ”بولمار-أرزيو 2019”، حسب ما أفاد به، أمس، بيان لوزارة الدفاع الوطني.  ويندرج هذا التمرين، حسب البيان ”ضمن جهود تعزيز تنظيم مكافحة التلوث البحري بالمحروقات ويهدف إلى اختبار قدرات مختلف الهيئات العسكرية والمدنية المعنية بعملية مكافحة التلوث البحري واختبار التنسيق والتعاوني كما سيسمح بتقييم فعالية وسائل التدخل المتواجدة على جميع المستويات”. 

وأشار نفس المصدر، إلى أن سيناريو التمرين تمثل في ”محاكاة لحادث اصطدام ناقلة بترول بسفينة بميناء أرزيو، أدى إلى تسرب كمية من النفط الخام وفور تلقي إشارة الإنذار، تم تسخير العنصر البشري المختص والوحدات البحرية والجوية التابعة لقيادة القوات البحرية، لتنفيذ عملية إنقاذ لطاقم الناقلة وإجلاء الجرحى والبحث عن المفقودين”.

وبعد أن ”تم تقييم الوضع من طرف طائرة المراقبة البحرية، تم إبلاغ السلطات المعنية بحجم البقعة البترولية، والشروع في تفعيل مخطط مكافحة التلوث المحلي ليليه تفعيل المخطط الوطني تل-بحر من طرف وزارة البيئة والطاقات المتجددة، حيث تم وضع الولايات الساحلية في حالة طوارئ مع تسخير وتجنيد كل الوسائل العسكرية و المدنية لمكافحة التلوث البحري”.

إقرأ أيضا.. في الأخيرة

النيابة العامة تنفي منعه من الاتصال وتوضح:

كريم طابو رفض إجراء المكالمة الهاتفية

على خلفية تهجم وسائل إعلام عمومية فرنسية على الشعب الجزائري و مؤسساته

الجزائر تستدعي سفيرها بباريس للتشاور

قام بها الأمن الوطني خلال الثلاثي الأول من السنة

أزيد من 5700 نشاط إذاعي توعوي لمواجهة وباء كورونا

وزراء الثقافة للاتحاد الإفريقي

وزيرة الثقافة تشارك في المنتدى الافتراضي

مراجعة قوانين الاتحادية الجزائرية لكرة القدم

تقدم أشغال اللجان الفرعية

احتضنا حفلا فنيا بثته قناة تلفزيونية خاصة

غلق قاعة حفلات وفندق بوهران

انهيار بيوت فوضوية ببلقايد (وهران)

إجلاء 95 شخصا نحو دار الشباب

سقوط دراجة نارية من أعلى جسر "قرقور" بالبليدة

وفاة شاب وإصابة مرافقه بجروح خطيرة

العدد 7117
30 ماي 2020

العدد 7117