تشققات بسلالم مبنى البريد المركزي
ق. و ق. و

ولاية الجزائر تحذّر من انهيارها

تشققات بسلالم مبنى البريد المركزي

حذّرت مصالح ولاية الجزائر أمس الجمعة، من خطر انهيار سلالم البريد المركزي، وقررت منع استعماله على ضوء الخبرة التقنية لمصالح الهيئة الوطنية للمراقبة التقنية للبنايات التي أظهرت وجود ”تشققات واهتراءات”. وأوضحت مصالح الولاية في بيان لها أنه استنادا إلى تقرير الهيئة الوطنية للمراقبة التقنية للبنايات، فإنه بعد تسجيل ”تشققات واهتراءات” على مستوى سلالم البريد المركزي بالجزائر الوسطى، سيتم اتخاذ ”إجراءات وقائية تقضي بمنع استعمال هذه السلالم والشروع في أشغال التهيئة والتصليح”. وأرجعت ذات المصالح أسباب هذه الوضعية إلى ”الوزن الزائد”، وكذا لقدم المبنى العتيق المصنّف معلما أثريا منذ بضع سنوات. وقالت إنه ”حفاظا على سلامة المواطنين ستخضع أجزاء من السلالم لأشغال بمرافقة مهندسي الهيئة الوطنية للمراقبة التقنية للبنايات”.

كما بيّنت الخبرة التقنية في مراسلة رسمية وجهت لمصالح الولاية، عن تسجيل ”تشوه موضعي في الأرضية” و«تآكل بارز أثر في الروافد المعدنية التي تشكل الإطار الأيسر المقوس”. وأوصت مصالح المراقبة التقنية للبنايات في تقريرها ”باسترجاع كلي للأرضية الواقعة تحت الإطار الأيسر وإصلاح العناصر المتضررة للإطارين الأوسط والأيمن أيضا”.

ودعت على ضوء معاينتها الميدانية بتاريخ 15 ماي 2019، إلى ”اتخاذ تدابير وقائية مستعجلة” كاستناد الإطار الأيسر و«عدم استخدام” الردهة الواقعة في الجهة اليسرى. 

يذكر أن بناية البريد المركزي بنيت في 1910 من قبل المهندس جيل فوانو.

إقرأ أيضا..

الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم
20 فيفري 2020
أجرى لقاءات صحفية مع وسائل إعلام وطنية وأجنبية

الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم

22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم  بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية
20 فيفري 2020
القرار اتخذه رئيس الجمهورية تخليدا للذكرى الأولى للحراك

22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية

العدد 7034
20 فيفري 2020

العدد 7034