المجاهد عبد السلام محمد الشريف في ذمة الله
  • القراءات: 489
 ي.ن ي.ن

وزير المجاهدين يعزي عائلة الفقيد

المجاهد عبد السلام محمد الشريف في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله، الاثنين المنصرم، المجاهد عبد السلام محمد الشريف عن عمر ناهز 86 عاما، حيث تقدم وزير المجاهدين وذوي الحقوق، العيد ربيقة، بهذه المناسبة الأليمة، إلى كل أفراد عائلة الفقيد بتعازيه القلبية الخالصة المشفوعة بأصدق مشاعر التضامن والمواساة في مواجهة هذه المحنة، داعيا المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان. ويعد الفقيد من مواليد 1935 بتكوت (ولاية باتنة)، حيث تتلمذ على يد والده الذي غرس فيه حب العلم فعلمه ما تيسر من القرآن الكريم، ليواصل دراسته بتكوت ثم بإحدى الزوايا بولاية بسكرة ويمارس بعدها التجارة كغيره من سكان المنطقة. وكان الفقيد محمد الشريف عبد السلام من الرعيل الأول الذين فجروا الثورة التحريرية ببسكرة، وذلك بقيادته للفوج المتجه من باتنة إلى بسكرة برفقة عدد من رموز الولاية الأولى التاريخية، على غرار أحمد قادة وحسين برحايل وغيرهما من المجاهدين، إلى جانب مشاركته في العديد المعارك أشهرها معركة جبل أحمر خدو. وبعد الاستقلال، استقر المجاهد المرحوم بولاية باتنة، حيث مارس نشاط الفلاحة والتجارة، كما ساهم في تنظيم العديد من النشاطات والتظاهرات التاريخية بكل من ولايتي باتنة وبسكرة، مذكرا في هذا الصدد بواجب الوفاء لرسالة الشهداء.