القضاء على إرهابي، توقيف 3 عناصر دعم وضبط أسلحة وذخيرة

حصيلة نوعية لمفارز الجيش في مارس المنصرم

القضاء على إرهابي، توقيف 3 عناصر دعم وضبط أسلحة وذخيرة

تمكنت وحدات الجيش الوطني الشعبي، خلال شهر مارس المنصرم، من القضاء على إرهابي وتوقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية، بالإضافة الى ضبط كميات معتبرة من الأسلحة والذخيرة، حسب حصيلة كشفت عنها أمس وزارة الدفاع الوطني. 

وتشير الحصيلة العملياتية للشهر المنصرم أنه تم في إطار مكافحة الإرهاب، القضاء على إرهابي وتوقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية، إلى جانب كشف وتدمير 39 مخبأ للإرهابيين و29 قنبلة تقليدية و15 كلغ مواد متفجرة و60 كلغ مواد كيميائية و22,73 كلغ ديناميت.

وبالنسبة للأسلحة والذخيرة المحجوزة خلال ذات الفترة، فقد تم استرجاع 3 رشاشات كلاشينكوف، 16 بندقية صيد، بندقيتين تقليديتي الصنع، مسدسين آليين، 3 قنابل يدوية، 9 مخازن ذخيرة، 1746 طلقة، 27 مفجر وطائرتين بدون طيار مزودتين بكاميرات مراقبة.

وفي إطار حماية الحدود ومحاربة الجريمة المنظمة، تمكنت مفارز الجيش من توقيف 58 تاجر مخدرات واسترجاع 51 قنطار من الكيف المعالج و114014 قرص مهلوس.

كما تم توقيف 10 مهربين و686 شخص، بالإضافة إلى توقيف مضارب قام بتخزين 484,1 قنطار من القمح.

وحجزت مفارز الجيش 118 مطرقة ضغط، 133 مولد كهربائي، 23 جهاز كشف عن المعادن، 13 كيس حجارة وذهب، إلى جانب 276,6 قنطار من التبغ و26220 علبة سجائر، 61 عربة من مختلف الأنواع، 48696 لتر من الوقود، 220,61 طن من المواد الغذائية، 18618 وحدة من المشروبات و20800 لتر من زيت المائدة. كما تم حجز 9 أجهزة اتصال و29434 علبة دواء و760 كلغ من النحاس.

وبخصوص محاربة الهجرة غير الشرعية، تمكنت مفارز الجيش الوطني الشعبي من توقيف 346 مهاجر غير شرعي من جنسيات مختلفة وإحباط 16 محاولة هجرة غير شرعية وكذا انقاذ 3 مرشحين للهجرة غير السرعية وانتشال 13 جثة.

 

إقرأ أيضا.. في الأخيرة

على خلفية التحقيق في قضية فساد

توقيف وزير الصحة البوليفي

نيابة الجمهورية بمحكمة الحجار(عنابة)

فتح تحقيق في أحداث سيدي عمار

أطلقتها كتابة الدولة للإنتاج الثقافي

حملة فنية تشاركية تكريما لمهنيي الصحة

الجيش الوطني الشعبي

تدمير 4 قنابل تقليدية بتبسة

يخصص لانتخاب أمين عام جديد للحزب

المؤتمر الاستثنائي للأرندي في 28 و29 ماي الجاري

العدد 7114
26 ماي 2020

العدد 7114