الرئيس تبون يستدعي الهيئة الناخبة لاستفتاء الفاتح نوفمبر
رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون
  • القراءات: 176
س.ع س.ع

وقّع مرسوما رئاسيا بشأن مشروع تعديل الدستور

الرئيس تبون يستدعي الهيئة الناخبة لاستفتاء الفاتح نوفمبر

الشروع في المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية في 20 سبتمبر لمدة 8 أيام

وقع أمس، الثلاثاء، رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، المرسوم الرئاسي المتضمن استدعاء الهيئة الناخبة للاستفتاء على مشروع التعديل الدستوري، المقرّر في الفاتح نوفمبر القادم.

وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية، أنه، طبقا للمادة 149 من القانون العضوي رقم 16-10 الصادر في 22 ذو القعدة 1437 هـ الموافق لـ 25 أوت 2016 والمتعلق بالنظام الانتخابي، وقع الثلاثاء 15 سبتمبر 2020، رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون المرسوم الرئاسي رقم 20-250، المتضمن استدعاء الهيئة الناخبة ليوم الأحد 1 نوفمبر 2020، للاستفتاء على مشروع مراجعة الدستوروتضمن المرسوم الرئاسي، أيضا طبقا للمادة 14 من ذات القانون العضوي، تحديد تاريخ المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية بداية من 20 سبتمبر الجاري لمدة ثمانية أيام.

وكانت رئاسة الجمهورية أعلنت قبل أيام، في بيان لها، تحديد تاريخ 1 نوفمبر القادم موعدا للاستفتاء حول مشروع تعديل الدستور. وجاء في البيان أن رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون استقبل السيد محمد شرفي، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، الذي قدم له عرضا عن الاستعدادات الجارية لتنظيم الاستحقاقات الانتخابية المبرمجة، بدءا بالاستفتاء على مشروع تعديل الدستور.

وتقرر خلال هذا اللقاء، وعلى ضوء مشاورات السيد رئيس الجمهورية مع الجهات المعنية، تحديد تاريخ أول نوفمبر 2020 القادم موعدا للاستفتاء على مشروع الدستوروكان رئيس الجمهورية، قد دعا خلال آخر لقاء بين الحكومة والولاة، المؤسسات المعنية للشروع في تحضيرات إجراء الاستفتاء الشعبي حول مشروع تعديل دستوري عميق، قائلا في هذا الصدد أدعوكم من الآن إلى الاستعداد لمرحلة استفتاء الدستور، حتى نوفر أفضل الظروف ليتمكن المواطن من قول كلمته الفاصلة في مستقبل وطنه.

العدد 7217
27 سبتمبر 2020

العدد 7217