الدرك يعثر على القاصرين المختفيين بمشتة واسكة
ق. و ق. و

سطيف

الدرك يعثر على القاصرين المختفيين بمشتة واسكة

تمكنت مصالح الدرك الوطني بسطيف الاثنين الماضي من استرجاع طفلين قاصرين يبلغان من العمر 9 و12 سنة، كانا قد اختفيا، حسبما أورده أمس، بيان للقيادة العامة للدرك الوطني.

وتعود وقائع القضية، حسبما جاء في البيان، إلى يوم الأحد الماضي، حيث لم يلتحق الطفلان بالمنزل العائلي المتواجد بمشتة واسكة ببلدية بازر سكرة التابعة لولاية سطيف، إثر خروجهما من المدرسة، حيث توجها نحو وجهة مجهولة.

وأوضح البيان أنه ”بعد تلقي مصالح الدرك الوطني بلاغا عن طريق الخط الأخضر 55-10 يفيد باختفاء القاصرين، قام أفراد الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بالعلمة بوضع تشكيل أمني قوامه 100 فرد، متكون من الفرق الإقليمية الثمانية التابعة لذات الكتيبة، مدعومين بفصيلة الأمن والتدخل بالعلمة والثنائيات السينوتقنية المختصة في تقفي الآثار، حيث تمت مباشرة عملية بحث حثيثة ومضنية، استمرت إلى غاية اليوم الموالي”.

وأكد ذات المصدر أن جهود الدرك الوطني كللت بالنجاح، إذ تمكنوا في صبيحة اليوم الموالي (الاثنين) من العثور على الطفلين وهما في صحة جيدة، وتبين أنهما كانا مختبئان داخل منزل مهجور بحي الأوراسي بذات البلدية. وقد تم تسليم الطفلين إلى والدهما، فيما تم فتح تحقيق من طرف الفرقة الإقليمية المحلية للدرك الوطني حول ظروف وحيثيات قضية الحال.

إقرأ أيضا..

العدد 7008
21 جانفي 2020

العدد 7008