..إلى المونديال يا أبطال
تصوير: ياسين. أ
  • القراءات: 2049
و.  توفيق و. توفيق

الجولة السادسة من تصفيات مونديال 2022.. الجزائر 2 – بوركينافاسو2

..إلى المونديال يا أبطال

نجح المنتخب الوطني في كسب بطاقة العبور للدور الفاصل والأخير من التصفيات الخاصة بمنافسة كأس العالم 2022 بقطر، بعد تعادله مع منتخب بوركينافاسو بنتيجة 2 - 2، في اللقاء الذي جمعهما عشية، أمس بملعب الشهيد مصطفى تشاكر بالبليدة، ضمن الجولة السادسة من التصفيات.

بطاقة اللقاء:

ملعب مصطفى تشاكر  (البليدة) - طقس  ممطر في الشوط الثاني - أرضية مبتلة  -  جمهور يقدر بـ14.000 متفرج

التحكيم:  طاقم من  جنوب إفريقيا بقيادة غوميز فيكتور ميقال دي فريتاس بمساعدة سيويلا زاخيلي توسي قرانفيل (مساعد أول) وندونجيني آتنكوسي (مساعد ثاني).

الحكم الرابع: نزاندزيكا تاندو

الأهداف

الجزائر: رياض محرز (د 21)، سفيان فغولي (د 6٧)

بوركينا فاسو: سانوقو (د 36)، دايو (د 83 من ضربة جزاء)

تشكيلة الفريقين:

الجزائر: مبولحي - بن عيادة - بن سبعيني - ماندي - بن العمري  - زروقي - بن ناصر  (بدران د 88) - بلايلي (بن رحمة د 68) - محرز - سليماني - بونجاح (فغولي 46).

المدرب: جمال بلماضي.

بوركينا فاسو: كوفي - كابوري - دايو (قائد) - ياغو - سانقاري - نابسوبا - قيرة - توري - وطارا  (باندي 60)- سانوغو (وطارا د 78) - بايالا (طراوري د 77).

المدرب: كامو مالو.

عرفت بداية اللقاء لعبا متكافئا بين التشكيلتين، مع أفضلية هجومية لعناصر المنتخب الوطني التي حاولت بشتى الطرق الوصول إلى شباك الحارس البوركينابي وفك شيفرته، على أمل تسجيل أول الأهداف، إلا أن محاولات الخضر لم تكلل بالنجاح. وكانت أول لقطة حقيقية من الهداف إسلام سليماني الذي كاد أن يخادع حارس بوركينافاسو بتسديدة في الدقيقة 16، التي تم التصدي لها، بعدها رد عليه  اللاعب البيوركينابي، تايسوبا بتسديدة في الدقيقة 18، لكن الحارس، رايس مبولحي تصدى لها.

وواصل الخضر ضغطهم على مرمى الفريق المنافس، خاصة من جانب اللاعب يوسف بلايلي الذي كان سما قاتلا في دفاع منتخب بوركينافاسو بتوغلاته ومراوغاته، حيث نجح في تمرير كرة على طبق لزميله، بغداد بونجاح الذي فشل في تسديدها، لتصل إلى القائد رياض محرز الذي وضعها في الشباك بسهولة في الدقيقة 21، محررا أنصار المنتخب الوطني ومانحا التقدم لرفاقه. وحاول المنتخب البوركينابي العودة في النتيجة والتعديل بعدة هجمات وتسديدات، لكن دفاع الخضر والحارس مبولحي، كانوا في الموعد ووقفوا سدا منيعا.

وكاد أشبال بلماضي تعزيز تقدمهم في الدقيقة 30، بهدف ثان عبر رياض محرز، الذي تلقى كرة على طبق من إسلام سليماني لكن كرته مرت بجانب القائم، ليعود نفس اللاعب في الدقيقة 33 ويمرر لبونجاح، هذا الأخير الذي ضيّع فرصة حقيقية للتسجيل، ليفاجئ البوركينابيون الجميع بهدف التعادل عبر اللاعب، سانوغو في الدقيقة 37، بعدما نجح في الإفلات من الرقابة والتسجيل، لينتهي الشوط الاول بالتعادل الايجابي بهدف لمثله.

وأحدث الناخب الوطني جمال بلماضي، تغييره الأول، مع استئناف الشوط الثاني، بإقحام وسط الميدان، سفيان فيغولي مكان بغداد بونجاح، سعيا منه لبعث نفس جديد في الهجوم وصناعة اللعب بعد الفراغ الذي لوحظ في وسط الميدان واستغله الفريق المنافس في عدة مرات. وخلال الدقائق العشر الأولى من المرحلة الثانية، لم نسجل أي لقطة حقيقية من كلا الجانبين، كون اللعب بينهما تمركز في وسط الميدان إلى غاية الدقيقة 6٧ حيث تمكن فيغولي من إعادة الخضر إلى الواجهة، بتسجيله الهدف الثاني بعد تلقيه كرة في العمق من يوسف بلايلي، أسكنها الشباك ببراعة. وأجرى المدرب بلماضي تغييرا ثانيا بإشراك بن رحمة مكان بلايلي لمواصلة الضغط على مرمى المنافس وإضافة أهداف أخرى، ليتواصل بعدها اللعب بين المنتخبين بمحاولات هجومية من كلا الجانبين، حيث حاول البوركينابيون، جاهدين للعودة في النتيجة، حتى عرقل بن العمري أحد مهاجمي البوركينا في منطقة العمليات، تحصل إثرها على ركلة جزاء، نفذها القائد دايو اسوفو بنجاح في الدقيقة 83.

ورغم سعي أشبال المدرب مالو كامو في مباغتة المنتخب الوطني ببعض المحاولات الهجومية، إلا أن كتيبة بلماضي أغلقت كل المنافذ، ونجح رفقاء بن سبعيني في الوقوف سدا منيعا أمام الخيول البوركينابية، لينتهي اللقاء بتعادل إيجابي مكّن منتخب "المحاربين" من التأهل إلى مباراة السد، بعد تربعهم على عرش المجموعة الاولى. بهذه النتيجة، بلغ الخضر المباراة رقم 33 من دون انهزام ليصبحوا على بعد 4 مباريات فقط عن الرقم القياسي  للفريق الإيطالي الذي توقفت سلسلته عند المباراة 37، شهر أكتوبر الماضي بعد انهزامه أمام إسبانيا (2-1) في الدور نصف النهائي لرابطة الأمم الأوروبية. وستكون أنظار المنتخب الوطني موجهة نحو كأس إفريقيا للأمم-2021 والمؤجلة لسنة 2022 بالكاميرون (9 جانفي - 6 فيفري)، في انتظار سحب عملية القرعة للمواجهة المزدوجة في الدور الحاسم لمونديال-2022 في 18 ديسمبر  القادم.