أعوان الحماية المدنية انتشلوا جثث 72 ضحية

إعصار دانيال.. أشاوس الدبلوماسية الإنسانية الجزائرية باقتدار في ليبيا

إعصار دانيال.. أشاوس الدبلوماسية الإنسانية الجزائرية باقتدار في ليبيا
  • القراءات: 883
زولا. س زولا. س

تمكنت عناصر الإنقاذ التابعة للحماية المدنية الجزائرية المتواجدة بمدينة درنة بليبيا، من انتشال 14 ضحية يوم أمس، ليصل عدد الضحايا الذين تم انتشالهم منذ بداية العملية إلى 72 ضحية مثلما أكده النقيب نسيم برناوي المكلف بالإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية في اتصال بـ"المساء".

وكانت فرق الإنقاذ المتواجدة بدرنة المنكوبة جراء إعصار دانيال الذي ضرب المدينة وسجل خسائرا بشرية ومادية جد معتبرة، قد انتشلت 32 ضحية أول أمس، ولا تزال مهمتها مواصلة في إطار الهبة التضامنية مع الاشقاء الليبيين في هذه المحنة، بحيث تبقى هذه الحصيلة أولية. وأشار برناوي إلى أن الظروف بالمدينة كارثية جراء ما خلفه إعصار دانيال من دمار، مضيفا بأن فريق الإنقاذ الجزائري لديه كل الإمكانيات اللازمة لأجل عمليات البحث سواء تحت الردوم أو في البرك المائية والأوحال.

وكانت السلطات العليا للبلاد قد أمرت بإيفاد فرق الحماية المدنية إلى ليبيا تضامنا مع الشعب الليبي الشقيق للمشاركة في عمليات الإنقاذ والإغاثة. ويتكون الفريق من 113 عون للحماية المدنية من مختلف الرتب والتخصصات، منها فرقة الغطاسين، الفرقة الطبية المختصة في طب الكوارث، فرقة إدارة العمليات، فرق البحث والإنقاذ، فرق سينوتقنية، فرق لوجيستكية وأخصائيين نفسانيين، كما تظم الفرقة عتاد خاص بالتدخل في الفيضانات.