تشريعيات 12 جوان
إشادة بدور الجزائر في دعم اللاجئين
  • القراءات: 472
 ي. ن ي. ن

أغوستينو مولاس يدعو المجتمع الدولي إلى سخاء أكبر

إشادة بدور الجزائر في دعم اللاجئين

دعا ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالجزائر، أغوستينو مولاس، المجتمع الدولي والمتبرعين إلى زيادة الدعم للاجئين وخاصة المتأثرين بالوباء، مبرزا أن للجزائر تقليد طويل في التضامن مع اللاجئين.

وأشار أغوستينو مولاس، في بيان له إلى دعوة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين من أجل زيادة دعم الاشخاص الذين أجبروا على الفرار من منازلهم وبحاجة إلى رعاية ومساعدة، وشدد على ضرورة إدراج هؤلاء في برنامج التلقيح الحالي وخطة الانعاش الحالي. وأكد على أن توفير مياه الشرب المأمونة وبيئة آمنة للأطفال للتعلم دون التعرض لخطر العدوى وخدمات النظافة والصرف الصحي وتحسين إمكانيات الخدمات الصحية المجتمعية ضرورية للاجئين في الجزائر لاسيما في مخيمات اللاجئين الصحراويين.

وقال المسؤول الاممي، إن دعم اللاجئين الصحراويين والحضريين أصبح أكثر من ضرورة بما يستدعي الحصول على دعم إضافي  للاجئين والأشخاص الاكثر ضعفا الذين يعيشون بين مجتمع اللاجئين. وقال مولاس، إن اللاجئين في المخيمات الصحراوية وبالجزائر بحاجة الى رعاية عاجلة وذوي احتياجات خاصة، مشيرا الى تأثير الوباء الصحي على النظام الصحي في مخيمات اللاجئين الصحراويين الذين يعتمدون فقط على المساعدات الانسانية.

وبعد أن أكد أن للجزائر تقليد طويل في التضامن مع اللاجئين، عاد غوستينو مولاس، للتذكير بأن المفوضية الاممية لشؤون اللاجئين بحاجة ماسة الى المجتمع الدولي والمتبرعين المجهولين للاستجابة لحملة جمع التبرعات العالمية.

وابرز حاجة المفوضية الى دعم مالي حتى تتمكن من الاستمرار في تقديم المساعدة المنقذة لحياة اللاجئين والاكثر ضعفا بما في ذلك كبار السن والاشخاص ذوي الاعاقة.