نسعى إلى إقامة شراكة استراتيجية بين البلدين
  • الوطن
  • قراءة 286 مرات
ق / و ق / و

الرئيس بوتفليقة يهنّئ الرئيس السبسي في ذكرى استقلال تونس ويؤكد:

نسعى إلى إقامة شراكة استراتيجية بين البلدين

جدد رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، لنظيره التونسي الباجي قايد السبسي، حرص الجزائر على تعميق سنّة التشاور والتعاون التي تجمع البلدين والارتقاء بها في مختلف المجالات إلى مستوى الشراكة الإستراتيجية تحقيقا لآمال وتطلعات الشعبين. 

وجاء في برقية تهنئة بعث بها الرئيس بوتفليقة، إلى السيد السبسي بمناسبة ذكرى استقلال تونس «يسعدني، والشعب التونسي الشقيق يحيي الذكرى الواحدة والستين لاستقلاله، أن أتقدم إلى فخامتكم، باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي، بأحر التهاني وأطيب التمنيات، راجيا من المولى عز وجل أن يمتعكم بموفور الصحة والعافية وأن يحقق للشعب التونسي الشقيق مزيدا من التطور والرقي والازدهار في ظل قيادتكم الرشيدة». 

واعتبر رئيس الجمهورية حلول الذكرى المجيدة لاستقلال تونس «مناسبة لاستحضار تضحيات الشعب التونسي من أجل الانعتاق من نير الاستعمار الغاشم واستعادة سيادته الوطنية والنّضال المشترك لشعبينا الشقيقين من أجل الحرية والكرامة». 

كما اعتبرها مناسبة «للتفكير سويا في كيفيات مضاعفة الجهد الكفيل بتوطيد أواصر الأخوة التاريخية، وتعزيز سنة التنسيق والتشاور التي دأبنا عليها بما يخدم المصالح العليا لبلدينا وشعبينا الشقيقين». 

وخلص الرئيس بوتفليقة مخاطبا نظيره التونسي «ولا يفوتني في هذا المقام أن أعبر لكم عن ارتياحنا للمستوى المرموق الذي بلغته العلاقات الثنائية بين بلدينا، مجددا لكم حرصنا التام على العمل سويا من أجل تعميقها والارتقاء بها في مختلف المجالات إلى مستوى الشراكة الإستراتيجية من أجل تحقيق الآمال والتطلعات المشروعة لشعبينا الطامحين إلى العيش الكريم ضمن الفضاء المغاربي». 

 

العدد 6148
29 مارس 2017

العدد 6148