اللواء هامل يؤكد تعزيز التكوين بين شرطة البلدين
  • الوطن
  • قراءة 311 مرات
ق. و ق. و

الجزائر - البرتغال

اللواء هامل يؤكد تعزيز التكوين بين شرطة البلدين

 أكد المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل، أمس، بالجزائر العاصمة، أن المباحثات التي أجراها مع المدير العام للشرطة البرتغالية لويس مانويل بيسا فرينحا، تركزت أساسا «حول سبل تعزيز التعاون بين شرطة البلدين لاسيما في مجال التكوين ودعم التدريب في عدة تخصصات إلى جانب مواضيع أخرى هامة  تعلقت بمكافحة كل أشكال الجريمة والجريمة المنظمة». 

وأوضح المدير العام للأمن الوطني في تصريح له عقب لقائه بنظيره البرتغالي أنه تم أيضا «مناقشة طرق مكافحة ظاهرة الإرهاب» خاصة وأن الجزائر ـ كما قال ـ لها «تجربة رائدة في مجال مكافحة هذه الظاهرة بإمكانها أن تصدرها وتتطرق إليها أمام الأجهزة الأمنية الأجنبية». 

بالمناسبة ثمّن اللواء هامل، «سبل تعزيز التعاون في مجال التكوين من خلال تبادل الزيارات بين شرطة  البلدين لاسيما في مجال الشرطة العلمية والتكوين المتواصل وتكوين المكونين إلى جانب المشاركة في الدورات التدريبية».  

من جانبه أكد المدير العام للشرطة البرتغالية أن «مجال التعاون بين شرطة البلدين يعرف حاليا تطورا  كبيرا في العديد من الميادين التكوينية وتبادل الخبرات»، منوّها في نفس الوقت بـ«المستوى الرفيع والمتميز الذي حققته  الشرطة الجزائرية في كل نشاطاتها وتخصصاتها». 

واعتبر السيد فرينحا، زيارته للجزائر بمثابة «فرصة للاطلاع على تجارب وخبرات الشرطة الجزائرية في كل المجالات». 

بالمناسبة اطلع وفد الشرطة البرتغالية على طرق تنظيم الشرطة الجزائرية وتجربتها المتميزة في مجال  عصرنة وتحديث وسائل أداء المهام للتصدي لكل أشكال الجريمة وخاصة الجريمة المنظمة وظاهرة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود والجريمة المعلوماتية. 

للإشارة فإن المدير العام للشرطة البرتغالية يوجد بالجزائر على رأس وفد هام منذ 18 إلى غاية 23 مارس، قصد بحث سبل توطيد التعاون ما بين شرطة البلدين. 

 

 

 

 

 

العدد 6195
24 ماي 2017

العدد 6195