غرداية تحصي أزيد من 2900 من ذوي الاحتياجات الخاصة
 طه بلقندوز طه بلقندوز

غرداية تحصي أزيد من 2900 من ذوي الاحتياجات الخاصة

نظمت مديرية النشاط الاجتماعي لولاية غرداية احتفالا مميزا لذوي الاحتياجات الخاصة مؤخرا، احتضنته المقاطعة الإدارية المنتدبة المنيعة، حيث أكد الوالي المنتدب أحمد دحماني، على ضرورة الاهتمام بهذه الشريحة الهامة، مشيرا إلى وضع استرتيجية جديدة لاستفادة هذه الفئة من الامتياز الفلاحي. وقدم المشاركون في هذه الاحتفالية صورا من الإبداع في شتى المجالات الفنية.

وشارك في هذه التظاهرة التي احتضنها مركز النشاط الاجتماعي بالمنيعة، عدد من الجمعيات الفاعلة، من بينها جمعية أولياء التلاميذ للأطفال المعاقين ذهنيا، وجمعية الرحمات التي تتخد من بنورة مقرا لها، وجمعية الأمل للمعاقين ببلدية حاسي القارة، إلى جانب المركز النفسي البيداغوجي ببريان، إضافة إلى مراكز النشاط الاجتماعي بضاية بن ضحوة ومتليلي.  

وقد ثمّن مدير النشاط الاجتماعي للمقاطعة الإدارية المنيعة سليم بوحلتيم، الجهود الجبارة للدولة لخدمة هذه الفئة، مشيرا إلى تعليمات القاضي الأول للبلاد السيد عبد العزيز بوتفليقة، القاضية بالاهتمام بشدة بهم، مضيفا أن أزيد من 2900 معاق بعموم ولاية غرداية، يتقاضون منحهم بصفة عادية. كما يتم دراسة بقية الملفات في الأيام القليلة القادمة.

من جهته أكد رئيس جمعية الرحمات بغرداية السيد بن دودو، أن الاهتمام بهذه الشريحة لا بد أن يتبناه الجميع، بداية من الوسط العائلي إلى غاية المؤسسات والجمعيات المتخصصة في هذا المجال، واعتبار المعاق جزءا من المجتمع لا يمكن الاستغناء عنه. 

وقد قامت جمعية الأمل للمعاقين بتنظيم رحلة إلى مرزعة المستثمر الفلاحي محمود حجاج، الذي احتضن هذه الفئة  يوما كاملا بمزرعته الفسيحة، كنوع من التغيير تحت إشراف رئيس الجمعية عبد الحاكم بولنوار، الذي يبدي اهتماما منقطع النظير للمعاقين؛ باعتبارهم فئة من المجتمع. وقد عبّروا من جهتهم عن مدى سعادتهم الغامرة بهذا الاهتمام منقطع النظير من مختلف فئات المجتمع الغرداوي. 

 

العدد 6195
24 ماي 2017

العدد 6195